daniel prophecy .pdf

File information


Original filename: daniel prophecy.pdf
Author: Name

This PDF 1.4 document has been generated by Microsoft® Office Word 2007, and has been sent on pdf-archive.com on 11/05/2013 at 09:04, from IP address 178.3.x.x. The current document download page has been viewed 2119 times.
File size: 1.6 MB (8 pages).
Privacy: public file


Download original PDF file


daniel prophecy.pdf (PDF, 1.6 MB)


Share on social networks



Link to this file download page



Document preview


‫ملخص سريع لسفر دانيال وتفسيره بعد ان عشنا جميعا عالماته ولم نفهمها او ال نريد فهمها‬
‫سفر دنيال النبي من اهم نبوءات العهد القديم وتفسيرها مفتاح تاريخ االمم واإلمبراطوريات منذ ‪ 0022‬سنة‬
‫وحتى مجيئ يسوع المسيح الثاني الى هذا العالم ( دنيال ‪ .) 22-20 ,0‬فكما حددت نبوءات سفر دنيال مجيء‬
‫السيد المسيح االول وبدقة متناهية‪ ,‬حددت ايضا مجيء الرب الثاني‪ .‬رأى الملك البابلي نبوخذنصر في منامة‬
‫تمثاالً ضخماً‪ .‬راس هذا التمثال من ذهب جيد وصدره وذراعاه من فضة وبطنه وفخذاه من نحاس‪ .‬ساقاه من‬
‫حديد وقدماه بعضهما من حديد والبعض من خزف‪ .‬ثم أتي حجر‪ُ ,‬قطِعَ بغير يدين‪ ,‬فضرب التمثال على قدميه‬
‫اللتين من حديد وخزف فسحقهما‪ .‬فانسحق حينئذ الحديد والخزف والنحاس والفضة والذهب معا وصارت‬
‫كعصافة البيدر في الصيف فحملتها الريح فلم يوجد لها مكان‪.‬اما الحجر الذي ضرب التمثال فصار جبال كبيرا‬
‫ومأل االرض كلها‪ .‬هذا كان حلم الملك البابلي نبوخذنصر‪ .‬فكان التمثال رمزاً للممالك العابرة حتى يجيء مٌلك‬
‫الرب‪ .‬فمن هي هذه الممالك؟‬

‫انها نفس الممالك كما رآها دانيال النبي‪ ،‬ممثلة في اربعة حيوانات مفترسة قاتلة وجائعة‪ ,‬روءيا الملك البابلي‬
‫نبوخذنصر تظهر ممالك االرض من وجهة نظر الملوك اما روءيا دانيال النبي‪ ,‬رجل الرب‪ ,‬فهي تُمثل هذه‬
‫الممالك نفسها في اعين الرب‪ .‬ماهي هذه الممالك حسب روءيا دانيال وحلم ملك بابل؟ المملكة االولى‪ :‬يمثلها‬
‫حيوان يشبه االسد وله اجنحة نسر ورأس التمثال من الذهب الخالص‪ ,‬راس هذا التمثال من ذهب جيد‪ ,‬انها‬

‫مملكة بابل (‪ 026‬الى ‪ 826‬قبل الميالد)‪ ,‬يمثلها عند الرب حيوان له اجنحة النسر‪ ,‬كرمز للغزوات السريعة‬
‫الساحقة لـ نبوخذنصر او نبوكاد نيزار باألرامية وله جسد االسد‪ ,‬لشدة البأس والقوة ورأس االنسان كرمز للذكاء‬
‫والحكمة‪.‬انظر صورة رقم ‪1‬‬

‫والمملكة الثانية‪ :‬يمثلها حيوان يشبه دب‪ ,‬في فمه ثالث أضلعٍ بين أسنانه ويمثلها من‬
‫التمثال‪ ,‬صدره وذراعاه وهي من فضة‪ :‬وترمز لمملكة الميديون‪-‬الفرس ( ‪ 826‬الى‬
‫‪ 221‬قبل الميالد ) اما االضالع الثالثة بين فكية فهي ليديا (مابين اليونان والشام) وبابل‬
‫‪.‬ومصر الغنية بثرواتها وعلومها‪ .‬انظر صورة رقم ‪0‬‬

‫والمملكة الثالثة‪ :‬يمثلها حيوان يشبه نمر‪ ,‬له اربعة اجنحة واربعة رؤوس وهي بطن‬
‫وفخذي التمثال من نحاس‪ ,‬وهي تمثل المملكة اليونانية ومؤسسها اإلسكندر األكبر‬
‫والتي تقاسمها من بعده ‪ 4‬من جنراالت جيشه بعد التخلص من اخته الشرعية ووريثة‬
‫العرش كليوباترا‬
‫‪ -‬اربعة رؤوس واربعة اجنحة ‪. -‬‬

‫و المملكة الرابعة‪ :‬يمثلها حيوان قبيح‬
‫المنظر لم يَر له دانيال النبي شبيهًا‪ ،‬ولم‬
‫يسمع عنه‪ ،‬فإنه ال يوجد في عالم‬
‫الوحوش المفترسة ما يحمل سمة‬
‫الشراسة والعنف مثل هذه اإلمبراطورية‪,‬‬
‫هائلٍ وقويٍ وشديدٍ جدًا‪،‬وله أسنان من‬
‫حديدٍ كبيرة‪ .‬أكل وسحق وداس الباقي‬
‫برجليه‪ .‬وكان مخالفًا لكل الحيوانات التي‬
‫كانت قبله‪ .‬وله عشرة قرون‪ .‬انها اخر‬
‫الممالك قبل مجيء السيد المسيح ليسحقها‬
‫ويسحق معها كل ماكان معها وقبلها‪,‬‬
‫وكما رأهاالملك البابلي نبوخذنصر في‬
‫منامة ساقاه للتمثال وهي من حديد‬
‫وقدماه بعضهما من حديد والبعض من خزف‪ .‬ما هو تسفير هذا الحلم على ضوء االحداث التي نراها اليوم في‬
‫عالمنا؟‬
‫ اننا وبال شك نعيش نهاية عصر اخر اإلمبراطوريات وبذلك يكون مجيء الرب قريب جداً ‪-‬‬‫هنا تختلف اراء المفسرين‪ ,‬البعض يرى في اإلمبراطورية الرومانية الوحش االخير والبعض االخر اليتفق في‬
‫روءية اإلمبراطورية الرومانية كحقبة رابعة‪ ,‬بل هي إمتداد طبيعي للملكة اليونان ومؤسسها االسكندر االكبر‪.‬‬
‫لهذا الرآي مبررات قوية اهمها رؤوس الوحش واجنحتة االربعة‪.‬‬

‫صورة موزاءيك ‪ -‬اإلسكندر االكبر في معركة إسوس ‪ 222‬قبل الميالد‬

‫هنا يجب التوضيح التاريخي لمعالجة كثير من المغالطات واالخطاء التي غُرسَت في عقول االقباط بواسطة (‬
‫مناهج ومقررات مدرسية لتاريخ مزور من صنع خيال العرب)‪.‬‬
‫تاريخيا‪ :‬تقسمت امبراطورية االسكندر االكبر بين قادة جيشة‬
‫)‪ Diadochus‬بالعربية خلفاء)‬
‫الى اربعة ممالك‪ ,‬هي‬
‫) ‪1- ( Western Thrace‬‬
‫وهي مساحة شاسعة تجمع اجزاء من اراضي من اليونان وتركيا وبولغاريا وجبال ‪ Thrakien‬وتسمى ايضا‬
‫البلكان و كما نعرفها اليوم‬
‫‪ ,‬انظر الخريطة ‪2‬‬

‫سوريا – ‪2‬‬
‫انظر خريطة ‪4‬‬

‫‪3 - Ptolemaic‬‬
‫البطالمة وهي ارض شاسعة وتمثل الجزء االكبر من شمال اليونان وجنوب يوغسالفيا واجزاء من جنوب إيطاليا‬
‫سمَت بدورها بعد وفاة المكة كليوباترا (الوريثة الشرعية الوحيدة لممالك ابيها‬
‫وسيسيلين ومعها مصر والتي ُق ِ‬
‫المكدوني فيليب الثاني وإخيها االسكندر االكبر)‪ ,‬كليوباترا هي االخت الشرعية الإلسكندر االكبر‪ ,‬فهي ابنة‬
‫فيليب الثاني من زوجته أوليمبياس من إبيروس (حمص السورية)‪ ,‬وبذلك تكون كليوباترا اخت اإلسكندر االكبر‪,‬‬
‫من نفس االم وصلب نفس االب‪ ,‬هي الوريث الشرعي الوحيد الخيها اإلسكندر االكبر وامبراطوريته المتناهية‬
‫‪),‬االطراف (انظر خريطة ‪8‬‬

‫بذلك كانت كليوباترا من آل البيت واولى بالخالفة وكان هذا سر جاذبيتها وتقاتل جيوش الخلفاء من اجلها‪ .‬تسابق‬
‫وتقاتل قادة الجيوش المكدونية من اجل الزواج من االخت والوريثة الوحيدة الإلسكندر المقدوني‪ .‬حتى‬
‫أوليمبياس‪ ,‬ام كليوباترا وام اإلسكندر االكبر كان لها نصيبها في عقد صفقات زواج إبنتها كليوباترا لضمان‬
‫مستقبل اإلمبراطورية‪ .‬حتى ال اخرج عن صلب الموضوع‪ ,‬ال اريد اإلطالة في سرد تفاصيل حياة وموت‬
‫كليوباترا بالرغم من جمال وجاذبية تاريخها‪.‬‬
‫صورة لكليوباترا‬

‫اإلمبراطورية الرومانية هي‪ ,‬بما ال يدع مجاالً للشك‪ ,‬جزء ال يتجزاء من المملكة الثالثة في سفر روءيا دانيال‬
‫) النبي‪ .‬ماهي إذا المملكة الرابعة وهي اقبح الممالك واكثرهم شراً؟ انها مملكة ذات عشرة قرون(انظر صورة ‪0‬‬
‫‪.‬انه الوحش االخير قبل مجيء المسيح الثاني وهو نفس الوحش في رؤيا يوحنا‬

‫اخر الممالك االرضية‬
‫مع بداية عصر الهجرات‬
‫)‪(Migrations Period‬‬
‫تسمية أعطاها المؤرخون للحقبة الزمنية الواقعة بين عامي ‪ 222‬و‪ 022‬م‪ .‬وهي الحقبة التي ظهرت فيه العشرة‬
‫ممالك (عشرة قرون الوحش) وهي ممالك العشرة قبائل الجرمانية التي دمرت اإلمبراطورية الرومانية(في‬
‫‪.‬اوروبا) وحلت مكانها‬
‫بين القرون العشرة ظهر قرن ضعيف (القرن الصغير‪ ,‬الحادي عشر‪ ,‬عدو المسيحية والمسيحيين) بدأ يكبر‬
‫واختفت بالمقابل ‪ 3‬قرون وهي‬‫‪,‬الهيروليون الجرمان "‪ "Heruli‬قبائل ‪1-‬‬
‫‪,‬القوط الجرمان "‪ "Goths‬قبائل ‪2-‬‬
‫الوندال الجرمان "‪ "Vandals‬قبائل ‪3-‬‬
‫‪.‬والتي اختفت ممالكهم بعد الحرب القوطية من ‪ 884-828‬وهو نفس الوقت الذي ظهر فيه نجم العرب‬
‫فالعرب إذا هم القرن الضعيف "كُنت مُتأملًا بالقرون‪ ،‬وإذا بقرنٍ آخر صغير طلع بينها‪،‬وقُلعت ثالثة من القرون‬
‫"األولى من قدامه‪،‬وإذا بعيون كعيون اإلنسان في هذا القرن‪ ،‬وفم مُتكلِم بعظائم‬

‫القرن الحادي عشر‪ :‬صغير وغامض وعنيف ‪ ،‬يظهر فجأة‪ ،‬ويُحطم ممالك‪ ،‬ويُقيم لنفسه مملكة تقاوم كنيسة اهلل‪،‬‬
‫بسببه يحدث فزع شديد ‪...‬‬
‫انه وبال شك ظهور مملكة الغساسنة واستعانتهم باوالد عمومتهم العرب لإلستيالء قضاء على اخر حصون‬
‫القسطنطينية الضعيفة والمنهكة من الحروب والكوارث الطبيعية ووباء الطاعون‬
‫)ماتبقى من مملكة اإلسكندر االكبر(‬
‫ومنها العراق وسوريا ومصر‪.‬‬

‫بظهور العرب ونهاية القوط منتصف القرن السادس اصابت العالم عدة كوارث طبيعية وانتشر وباء الطاعون‬
‫مما قضى على نصف سكان ممالك هذا الزمان وكان معظمهم من المسيحين‪ .‬البقية التي نجت من الفناء كانت‬
‫تعتقد ان وباء الطاعون وإظالم الشمس والزالزل والبراكين والحروب في الفترة من ‪ 822‬حتى ‪ 042‬بعد‬
‫الميالد‪ ,‬كلها مجتمعة هي عالمات نهاية العالم كما نجدها في رؤيا يوحنا الالهوتي مطابقة بصورة ال مجال فيها‬
‫للشك‪ ,‬فكان ذلك سبب فقدانهم لالمل في الحياة وعدم مقاومتهم لقطاع الطرق ونابشي القبور االتين من الصحراء‪.‬‬
‫المهم هنا ايضا مراعاة العامل الحسابي في البحث عن التفسير المنطقي لسفر دانيال ورؤيا يوحنا الالهوتي‪ .‬سنة‬
‫‪ 086‬بدأ بذوغ نجم اعداء المسيح (نشأة الدولة االموية القرن الحادي عشر الضعيف) سنة ‪ 1016‬انتهت الخالفة‬
‫اإلسالمية واإلمبراطورية الجرمانية بنهاية الحرب العالمية االولى وبال رجعة‪ .‬في سفر دانيال (‪ )5,08‬نجد ان‬
‫القرن الضعيف للوحش (الحادي عشر) سيستمر لمدة ثالث ازمنة ونصف الزمان والزمان في العهد القديم يمثل‬
‫سنة والسنة في العهد القديم ‪ 202‬يوما فقط واليوم يممثل عاما (حزقيال ‪ 0-4 ,4‬و عد‪َ " )24 :14‬كعَدَدِ األَيَامِ‬
‫ألرْضَ َأرْ َبعِينَ يَوْماً‪ ،‬لِلسَنَةِ يَوْمٌ‪ .‬تَحْ ِملُونَ ذُنُو َبكُمْ َأرْبَعِينَ سَنَةً فَتَ ْعرِفُونَ ابْتِعَادِي‪ ,".‬فيكون ‪2,8‬‬
‫جسَسْتُمْ فِيهَا ا َ‬
‫الَتِي تَ َ‬
‫× ‪ 1002 = 202‬سنة وهي تماماً الفترة منذ نشأة الدولة االموية سنة ‪ 086‬الى نهاية الخالفة العثمانية ومعها‬
‫‪.‬امبراطورية قبائل الجرمان سنة ‪1016‬‬
‫سفر دانيال (‪ ")08-04 ,5‬مملكته زائلة‪ ،‬تدوم فقط زمانًا وزمانين ونصف زمان‪ .‬يظن أنه يُحطم مملكة اهلل‬
‫‪".‬ويُغيِر األزمنة واألوقات [‪ ،]08‬كأنه ال يعلم عن وجود خطة إلهية خفية تُحطم كل شرُه‬
‫جلِسُ الدِينُ وَيَنْزِعُونَ عَنْهُ سُ ْلطَانَهُ لِيَفْنَوْا وَيَبِيدُوا ِإلَى الْمُنْ َتهَى" اننا نعيش االن وبال شك‬
‫سفر دانيال (‪" )00 ,5‬فَيَ ْ‬
‫لحظات انعقاد المحكمة ومحاوالت البشر صنع عالم جديد وامبراطورية جديدة ارضية ولكنهم سفشلون الن‬
‫عملهم ال يتفق وخطة ارب‪ .‬هل نريد ادلة اكثر وضوحا من ذلك‪ ,‬حتى نعترف بإقتراب موعد مجيء المسيح‬
‫الثاني؟ وها نحن نعيشها؟‬
‫‪10 / Mai / 2013‬‬
‫‪El Asmar‬‬


Related documents


daniel prophecy
aleksandr solzhenitsyn 200 years together
teamnl
the coquitlam review december 2016 edition
yellowstone bison plan eis public scoping newsletter1 1
xxiiird congress of the ichs

Link to this page


Permanent link

Use the permanent link to the download page to share your document on Facebook, Twitter, LinkedIn, or directly with a contact by e-Mail, Messenger, Whatsapp, Line..

Short link

Use the short link to share your document on Twitter or by text message (SMS)

HTML Code

Copy the following HTML code to share your document on a Website or Blog

QR Code

QR Code link to PDF file daniel prophecy.pdf